منوعات

فلكية جدة تكشف موعد ظهور أول بدر عملاق في عام 2022

من المقرر أن تشهد سماء المملكة العربية السعودية والوطن العربي القمر البدر لشهر شوال يوم الأحد الموافق 15 مايو 2022، والذي يعتبر أول قمرَ بدر عملاق خلال هذا العام، وسيكون أقرب إلى الأرض قليلاً من المعتاد، وهو ما سيجعل حجمه الظاهري أكبر وإضاءته أكثر إشراقًا، ومن جهته أكد المهندس ماجد أبو زاهرة، رئيس الجمعية الفلكية بجدة، أنه يتم إطلاقها وصف القمر العملاق عى القمر سواء كان في حالة الاقتران أو البدر، وذلك عندما تكون المسافة بين مركز القمر ومركز الأرض حوالي 362.146 كيلومترًا، وهو مصطلح يشير إلى المفهوم العلمي (القمر الحضيض)، ويعني ذلك أن القمر في يقع في أقرب مسافة من الأرض، وفي حالة هذا القمر البدر ستكون المسافة 362.127 كيلومترًا.

لون القمر العملاق

وأضاف أبو زاهرة، أنه من المقرر أن يشرق القمر من الأفق الجنوبي الشرقي وقت غروب الشمس، وسيكون لونه برتقاليا بسبب الغبار والعوالق الموجودة في الغلاف الجوي حول الأرض، مما يؤدي إلى تبعثر الضوء الأبيض المنعكس عنه، وتشتت ألوان الطيف الأزرق، ويتبقى فقط ألوان الطيف الأحمر الذي نراه، إلا أنه سيظهر باللون الأبيض الفضي المعتاد بعد ارتفاعه وابتعاده عن الأفق، وهذا يحدث بشكل شهري، وسيظل في السماء طوال الليل وحتى شروق شمس الإثنين تزامنا مع خسوف القمر، قائلا: “بشكل عام سيكون القمر بدرًا طوال الليل، إلا إنه علميًّا يطلَق عليه مسمى “القمر البدر” في اللحظة التي يكون فيها بزاوية 180 درجة من الشمس، وهو ما سيحدث صبيحة يوم الاثنين الساعة 07:14 صباحًا بتوقيت مكة، وسيكون قد أكمل نصف مدارة خلال الشهر”.

فلكية جدة تكشف موعد ظهور أول قمر عملاق في عام 2022

وأوضح أبو زاهرة، أنه بعد مرور 11 ساعة و13 دقيقة سيصل القمر إلى نقطة الحضيض يوم الثلاثاء 17 مايو عند الساعة 06:27 مساءً بتوقيت مكة، وهي أقرب نقطة في مداره إلى الأرض، لافتاً إلى أن القمر البدر سيكون عرضه الظاهري أكبر بنسبة 5.3٪، لذلك سيلاحظ معظم الناس اختلافًا بين البدر العملاق والأقمار البدر الأخرى، كما سيكون هناك اختلافاً في إضاءته، ويمكن تشتيته بسهولة بواسطة الغيوم أو أضواء الشوارع، إلا إنه عندما يكون عاليًا في السماء لن تكون هناك نقطة مرجعية تجعلنا نلاحظ الاختلاف في حجمه الظاهري.

وتابع أبو زاهرة، إن تأثير بدر شوال العملاق لن يكون ذو أهمية على كوكب الأرض باستثناء ظاهرتَي المد والجزر، وهو أمر طبيعي، حيث أن يوم البدر المكتمل من كل شهر تنتظم الأرض والقمر والشمس، وهو ما يؤدي إلى حدوث ظاهرتي المد والجزر، وبما أن القمر البدر سيكون قريبًا من نقطة الحضيض فسوف يؤدي إلى حدوث ظاهرة “المد العالي الحضيضي”، وبسبب محدودية الاختلاف الناتج عن بدر شوال العملاق، فلن يكون هناك أي تأثير على توازن طاقة باطن الأرض، كما لا يتوقع حدوث زيادة في النشاط الجيولوجي أو حدوث حالات طقس غير اعتيادية.

السابق
النصر السعودي يغري مهاجم الأهلي لخطفه
التالي
مواعيد عمل حديقة الأمير ماجد المائية 1443 وقيمة التذكرة للزائر والمرافق