منوعات

الفرق بين المبعث النبوي والاسراء والمعراج – المنصة

الفرق بين المبعث النبوي والاسراء والمعراج، كانت في ليلة الامس ليلة الاسراء والمعراج، وهي التي عرج منها النبي محمد صلى الله عليه وسلم الى السموات السبع، من مكة المكرمة الى القدس، حيث قال الله سبحانه وتعالى: “سبحان الذي اسري بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى الذي باركنا من حوله لنريه من اياتنا انه هو السميع البصير”، وتعد ليلة الاسراء والمعراج بانها من الليالي المباركة عند جميع المسلمين، ولذلك سنقوم الان في هذا المقال بالتعرف على الفرق بين المبعث النبوي والاسراء والمعراج.

الفرق بين المبعث النبوي والاسراء والمعراج

ان ليلة السابع والعشرين من شهر رجب هي ليلة المبعث النبوي، حيث ان هنالك العديد من الاشخاص يختلطون ما بين ليلة الاسراء والمعراج والمبعث النبوي، فقد اهتموا العلماء في التعرف على هذا الفرق وتوضيحه في الكثير من الكتب التي تم تاليفها لخدمة الانسان المسلم واعتباره اكثر معرفة واطلاعا على امور دينه، حيث ان هنالك من يقول بان ليلة المبعث النبوي هي الليلة التي تم نزول الوحي جبريل عليه السلام على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وهذا المعتقد هو موجود عند الشيعة، اختلاف عن الطائفة السنية، والتي تجزم في ان ليلة الاسراء والمعراج هي الليلة التي قد عرج منها النبي محمد صلى الله عليه وسلم الى السماء، وان الوحي الذي تم نزوله على محمد في شهر رمضان، وتعد الطائفة الشيعية بان السابع عشر من شهر رمضان هي ليلة الاسراء والمعراج.

وفي ختام هذا المقال قد تم التعرف على الفرق بين المبعث النبوي والاسراء والمعراج، وهو يختلف اهل الشيعة بمعتقده عن اهل السنة، فاهل الشيعة يعتقدون بان ليلة الاسراء والمعراج هي في السابع عشر من شهر رمضان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button