منوعات

الأولى في العالم.. الأرجنتين تقر استخدام القمح المعدل وراثيًا | أخبار السلع

أقرت الأرجنتين، التي تعد أحد أكبر مصدري القمح، زراعة قمح معدل وراثيًا بعدما وافقت على تسويق سلالة القمح «HB4» المعدلة وراثيًا، التي طورتها شركة «Bioceres»، لتكون بذلك أول دولة في العالم تسمح بهذا الأمر.

وقالت الشركة، إن بذور «HB4»، وهي أكثر مقاومة للجفاف ومقاومة لمبيدات الأعشاب «glufosinate» الأمونيوم، لن تكون متاحة في السوق حتى الآن.

وقال مصدر في الشركة لرويترز: «لن نقوم بتسويق البذور في الوقت الحالي»، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وكانت الأرجنتين، أول دولة توافق على القمح المعدّل وراثيًا في عام 2020 على أساس تجريبي، تليها البرازيل في عام 2021، وهي أكبر مشتر للقمح الأرجنتيني.

وذكرت وزارة الزراعة الأرجنتينية، في بيان لها يوم الخميس الماضي، بأن «INDEAR»، التي تنتمي إلى مجموعة «Bioceres»، مرخص لها الآن بتسويق البذور والمنتجات الثانوية المشتقة مما يسمى بالقمح «IND-ØØ412-7».

ويثير إطلاق القمح المعدل وراثيًا في الأرجنتين قلقًا بين مصدري الحبوب، الذين يخشون أن يتوقف العديد من العملاء عن الاستيراد، حيث إن الغالبية العظمى من دول العالم لم تصرح بعد بالقمح المعدل وراثيًا أو مشتقاته.

وذكرت غرفة مصدري البذور الزيتية والحبوب الأرجنتينية، على حسابها على «تويتر»: «هذه اللائحة تسبب مخاطر تجارية ضخمة، إن العواقب الاقتصادية لخسائر السوق النهائية ستقع على عاتق الوزارة والشركة النامية».

توقعت بورصة روزاريو، أن يصل إنتاج محصول القمح القادم في الأرجنتين إلى 19 مليون طن في 2022/23.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى