منوعات

أعراض وعلاج طول النظر، وكيف تنشأ حالة طول النظر

 

أعراض وعلاج طول النظر، حيث يعاني بعض الناس من مشاكل في النظر، حيث تتركز مشاكل البعض في قصر النظر، وقد يعاني البعض الآخر من مشاكل أخرى، مثل: طول النظر، فما الذي يمكن أن نعرفه عن طول النظر؟

 

طول النظر هو حالة تجعل الشخص المصاب بها يرى الأشياء البعيدة عنه واضحة، بينما يعجز هذا الشخص عن رؤية الأشياء القريبة منه بنفس الوضوح، وهنا وفي هذا المقال سوف نعرفكم على بعض المعلومات الضرورية عن طول النظر فيما يلي:

كيف تنشأ حالة طول النظر

تنشأ حالة طول النظر نتيجة لقيام العين بعرض الصور في المنطقة الموجودة خلف الشبكية، بدلًا من عرضها على الشبكية ذاتها، ذلك الأمر الذي يتسبب في التشوش والضبابية في الرؤية.

وتعمل العين في العادة على تركيز الإشعاعات الضوئية في منطقة واحدة، وهي الشبكية والتي تقع في الجهة الخلفية من كرة العين ويتم إرسال صورة عما تراه العين إلى الدماغ وذلك عبر العصب البصري.

وعند الاصابة بطول النظر تصبح العين عاجزة عن تركيز الأشعة الضوئية في مكانها الصحيح داخل العين.

أسباب طول النظر

هناك مجموعة من العوامل التي قد تتسبب في الإصابة بطول النظر، وذلك مثل:

  • ان تكون القرنية مسطحة في العين، بدلًا من القرنية الطبيعية.
  • كرة عين قصير المدى بشكل غير معتاد.
  • عند ضعف قدرة العين على تركيز الإشعاعات الضوئية في مكانها الصحيح داخل العين.
  • بسبب الجينات والعوامل الوراثية التي يمكن أن تلعب دورًا في زيادة فرص الإصابة بطول النظر.

أعراض طول النظر

عند نشأة الحالة وتطورها، يصبح الشخص المصاب بطول النظر بحاجة لإجهاد نفسه وعينيه للتركيز عند النظر الى الأغراض القريبة منه، وذلك الأمر قد يتسبب مع الوقت في إجهاد العين، وظهور بعض الأعراض الآتية:

  • الضبابية وتشوش الرؤية، وخاصة عند النظر إلى الأشياء القريبة.
  • الشعور بالألم وحرقة في المنطقة المحيطة بالعين.
  • تعب مستمر وصداع، وألم في الرأس.
  • الحاجة للتحديق لرؤية أفضل.
  • صعوبة في القراءة.

تشخيص طول النظر

يتم تشخيص طول النظر عادةً بكل سهولة عبر لجوء الشخص لطبيب العيون، حيث يخضع المريض لفحص العين العادي، ثم تتم مراقبة قدرة المريض على رؤية الحروف، والمشاهد البعيدة والقريبة ويتم تحديد درجة الضرر.

وقد يحتاج الطبيب لإجراءات أخرى، وذلك مثل: تنقيط قطرات خاصة في العين تساعد على توسع بؤبؤ العين لكي يتم الوصول لتشخيص دقيق.

مع العلم بأن غالبية المدارس حول العالم تقوم بعمل فحص مجاني للنظر لطلابها، ومن لا يستطيع تجاوز هذا الفحص بنجاح يقوم بالذهاب لاختصاصي العيون والحصول على العلاج المناسب.

علاج طول النظر

يوجد عدة حلول متوفرة لعلاج طول النظر، أو السيطرة عليه مع الوقت، وهذه أهمها:

  • النظارات الطبية، أو العدسات اللاصقة الطبية.
  • عملية الليزك، والتي تستخدم عادة لقصر النظر ، ولكن يمكن استخدامها أيضاً لتصحيح طول النظر، وعمليات تصحيح النظر من هذا النوع قد تتضمن مخاطر عديدة، مثل:
    • تصحيح النظر بشكل أكبر، أو أقل من اللازم.
    • الرؤية المشوشة للإضاءة، والهالة المحيطة بالضوء.
    • التهابات في العين.
    • جفاف في العين.

عن علاج طول النظر لدى الأطفال

لا يحتاج الأطفال المصابون بطول النظر عادة لأي نوع من عمليات التصحيح، وقد لا يحتاجون كذلك لنظارات طبية، ويتم عمل النظارات الطبية للطفل المصاب في الحالات الآتية فقط:

  • عند وجود فرق في درجات الخلل في الرؤية بين العينين لدى لطفل.
  • عند وجود بدايات حول في العين لدى الطفل.
  • وعند معاناة الطفل بشكل كبير، وقدرته على الرؤية تكون ضعيفة جدًا.

الوقاية من طول النظر

في الغالب لن تستطيع اتخاذ إجراءات تحميك من طول النظر بشكل حتمي، ولكن يمكنك اتباع خطوات وقواعد بسيطة تساعد على الحفاظ على صحة العين، وذلك مثل:

  • فحص النظر بشكل دوري سنويًا لكي يتم تشخيص أي مشاكل في النظر مبكرًا.
  • عدم إهمال صحة العينين وخاصة لدى مرضى ارتفاع ضغط الدم والسكري وإجراء جميع الفحوصات الضرورية.
  • المتابعة الدورية للمصابين بأمراض في العين، مثل: الزرق.
  • يتم مراجعة الطبيب في حال ظهور الأعراض الآتية:
    • ألم في العين.
    • احمرار في العين.
    • إفرازات غريبة تكون غير معتادة من العيون.
  • القراءة في إضاءة جيدة، وعدم التحديق في الشاشات الإلكترونية لفترة طويلة وذلك للحماية من حالة اجهاد العين.

وهنا نكون قد وصلنا بكم لنهاية هذا المقال والذي تعرفنا من خلاله على طول النظر واسبابه، وكيفية علاجه والوقاية من طول النظر.

مواضيع مشابهه قد تعجبك

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button