التقنية

«مايكروسوفت» تطلب من عملائها وقف استخدام «إنترنت إكسبلورر»

أوصى كبير مديري المنتجات الخاصة بالأجهزة في شركة مايكروسوفت إريك فان أيلستين في منشور على مدونة عملاقة البرمجيات، جميع الشركات التي لا تزال تستخدم متصفح إنترنت إكسبلورر الشهير، بتحديد موعد التوقف عن استخدامه بشكل تام مع اقتراب تقاعده بشكل نهائي.

وتشجع مايكروسوفت الآن المؤسسات على تجنب الانتظار حتى اللحظة الأخيرة للتوقف عن استخدام المتصفح الذي سيحال على التقاعد رسمياً في 15 يونيو القادم.

ولحسن الحظ، لا يزال هناك متسع من الوقت، ولا يتعين على المنظمات الانتظار حتى ذلك التاريخ للهجرة بعيداً عن إنترنت إكسبلورر.

وانتقل المستخدمون ومعظم الشركات الآن إلى مايكروسوفت إيدج أو غوغل كروم أو أي متصفحات حديثة أخرى، ولكن لا تزال بعض المؤسسات تعتمد على إنترنت إكسبلورر للوصول إلى مواقع معينة، بينما حذرت الشركة الجميع مرّات عديدة من أن المتصفح سيتقاعد رسمياً هذا العام، ولم تكن جميع الشركات سباقةً بما يكفي للتوصل إلى خطة للانتقال إلى متصفح آخر حتى الآن.

ويشير أيلستين في منشوره إلى أن “انتظار حدوث شيء ما يمكن أن يكون مرهقاً، خاصة مع بيئات تكنولوجيا المعلومات المعقدة، وهذا هو السبب في أن مايكروسوفت تشجع الشركات على اتخاذ إجراءات الآن من خلال تحديد موعد تقاعدها الداخلي. وللتحضير لتقاعد المتصفح، يجب على المؤسسات التأكد من إعداد وضع إنترنت إكسبلورر في إيدج للسماح لموظفيها بالوصول إلى المواقع المعتمدة على المتصفح القديم من الآن فصاعداً.

في الوقت ذاته، يجب عليهم إبلاغ المستخدمين بالتغيير وإلزامهم باستيراد بياناتهم. ويمكن القيام بذلك بسهولة عن طريق نسخ ولصق «edge: // settings / importData» في شريط عنوان ‘بدج ثم اختيار «Microsoft Internet Explorer» من خيارات التحديد ضمن خيارات الاستيراد.

كما يجب على المؤسسات نشر سياسة قبل التعطيل على نطاق واسع في تاريخ التقاعد الداخلي. مع القيام بتلك الخطوة، يجب أن يعمل كل شيء كالمعتاد فقط في متصفح مايكروسوفت الحديث بدلاً من متصفحه القديم. ومع ذلك، قد يكون 15 يونيو يوماً محموماً للغاية بالنسبة للمنظمات التي لم تستعد لذلك التاريخ الذي سينتهي فيه متصفح إنترنت إكسبلورر إلى الأبد.

var script_facebook = document.createElement('script'); var content = document.createTextNode("!function(f,b,e,v,n,t,s){if(f.fbq)return;n=f.fbq=function(){n.callMethod? n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments)};if(!f._fbq)f._fbq=n;n.push=n;n.loaded=!0;n.version='2.0';n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0;t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0];s.parentNode.insertBefore(t,s)}(window,document,'script','https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js');fbq('init', '476473863101467');fbq('track', 'PageView');"); script_facebook.appendChild(content);

var noscript_facebook = document.createElement('noscript'); var noscript_img = document.createElement('img'); noscript_img.setAttribute("height", "1"); noscript_img.setAttribute("width", "1"); noscript_img.src="https://www.facebook.com/tr?id=476473863101467&ev=PageView&noscript=1"; noscript_facebook.appendChild(noscript_img);

/*WEB-10043 Native Ads*/ var pahtzh = document.createElement('script'); pahtzh.async = true; pahtzh.src="https://pahtzh.tech/c/alroeya.com.js";

setTimeout( function(){ document.getElementsByTagName('HEAD').item(0).appendChild(script_gpt); // document.getElementsByTagName('HEAD').item(0).appendChild(pahtzh); // document.getElementsByTagName('HEAD').item(0).appendChild(script_tagmanager); document.getElementsByTagName('HEAD').item(0).appendChild(script_facebook); document.getElementsByTagName('HEAD').item(0).appendChild(noscript_facebook); // document.getElementsByTagName('BODY').item(0).prepend(noscript_tagmanager); },3500 );

})();

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى